أخبار محليةالأخبار

الحاكم الإيراني بصنعاء يصعد من لهجته تجاه (بايدن)

قبائل اليمن / متابعات
صعد الحاكم الايراني في صنعاء، المدعو حسن ايرلو من لهجته تجاه إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، التي أعلنت اعتزامها انهاء الحرب في اليمن، والذي لاقى ترحيب خليجي ويمني واسع.
بينما تسعى جميع الدول العربية والغربية إلى التوصل لحل في اليمن، الذي يعاني منذ انقلاب ميليشيات الحوثي وسيطرتها على السلطة في صنعاء وغيرها من المدن، صعد سفير إيران في صنعاء من لهجته، منتقدا إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن.
وقال ايرلو في تغريدة على حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر “إن بايدن يسعى إلى فرض وجود عسكري أمريكي مباشر في اليمن”؛ في تأكيد على أن الحاكم الايراني بصنعاء يعمل عكس عقارب الساعة “الخليجية، وأيضا عكس توجهات مليشيا الحوثي التي أزالت شعار أمريكا أم الارهاب من كافة القنوات التلفزيونية التابعة لها، منذ مساء أمس.
يأتي ذلك في وقت أكد فيه أكثر من مسؤول إيراني خلال الأيام والأسابيع الماضية استعداده للتفاوض مع الولايات المتحدة حول الاتفاق النووي، في حال رفعت العقوبات عن بلادهم.
وكان بايدن أعلن مساء الخميس، مواصلة دعم السعودية في الدفاع عن سيادتها وأراضيها من تهديدات قوات تدعمها طهران.
وقال في خطاب من وزارة الخارجية هو الأول له حول السياسات الدولية لإدارته “السعودية تواجه اعتداءات من قوة مدعومة من إيران”.

زر الذهاب إلى الأعلى